إنعقاد الكونفرانس الأول لمجلس المرأة الشابة في دير الزور

تحت شعار ” قاومي .. ناضلي .. نظمي ..تتحرري”  نظم مجلس المرأة الشابة في ريف دير الزور كونفرانسه الأول, واختتمه بجملة من القرارات وانتخاب عضوات مجلس المرأة الشابة.

بمشاركة المئات من الشابات وأعضاء المؤسسات ووفود من اتحاد المرأة الشابة، عقد مجلس المرأة الشابة في ريف دير الزور كونفرانسه الأول في قاعة الاجتماعات للمجلس المدني في دير الزور ببلدة الكسرة, هذا و زينت القاعة بصور الشهيدة فاطمة الخابور ولافتات كتب عليها “المرأة الشابة شمس الحرية التي لا تغيب”.

بدأت فعاليات الكونفرانس بالوقوف دقيقة صمت، بعدها ألقيت كلمة الافتتاحية من قبل عضو إدارة مجلس المرأة الشابة جيان كودر التي نوهت بأن المرأة الشابة أساس المجتمع   وأن العمل على تحرير المرأة  بعد تحرير المنطقة من مرتزقة داعش بدأ من خلال توعيتها، وانضمام المرأة الشابة إلى النشاطات التي تقام في المنطقة بحد ذاته انتصار على التخلف.

بعد الانتهاء من كلمة الافتتاحية، تم تشكيل ديوان للكونفرانس مؤلف من  خمس عضوات لإدارة فعالياتها.

ثم ألقيت العديد من الكلمات منها كلمة الإدارية في مجلس شباب سوريا الديمقراطية البين أحمد, وكلمة قوات الأمن الداخلي  ألقتها العضوة نور نويصر , كلمة اتحاد المرأة الشابة في الطبقة ألقتها العضوة شذى محمد, وكلمة المجلس التشريعي بدير الزور ألقتها العضوة روعة بشار, كلمة الرئاسة المشتركة لمجلس دير الزور ليلى الحسن , كلمة مجلس المرأة بدير الزور ألقتها الإدارية هيام الأحمد.

باركت الكلمات انعقاد الكونفرانس الأول للمرأة الشابة على نساء شمال وشرق سوريا عامة وخاصة النساء اللواتي تحررن من سيطرة وفكرمرتزقة داعش  في دير الزور وأكدت أن الجميع معهم يداً بيد على طريق الحرية

ونوهت الكلمات بأن الكونفرانس هو دعم وتعزيز لخطوات المرأة الشابة وأنها قادرة على تعزيز المجتمع بما يتناسب مع حياتها و يحضها على الاستمرار لاستعادة مكانتها

ثم تمت قراءة برقيات التهنئة المرسلة للكونفرانس من قبل المؤسسات والتنظيمات النسائية والمجالس المحلية جميعها تهنئ المرأة الشابة في ديرالزور بعقد كونفراسها الأول.

وبعدها قرئ التقرير السنوي لمجلس المرأة الشابة في دير الزور, ثم عرضت الأعمال التي قامت بها المرأة الشابة خلال عام من فعاليات ونشاطات ومسيرات في المناسبات المختلفة التي حدثت,  ومن ثم فتح  الديوان  الباب لمناقشة المشاكل التي واجهت المرأة الشابة  لدراستها واقتراح سبل الحل لها.

تلاها قراءة مسودة النظام الداخلي لمجلس المرأة الشابة من قبل الرئيسة المشتركة لاتحاد الرياضة والشباب نورية العيسى، وتمت مناقشة كافة البنود  ليجمع عليها المجتمعون في الكونفرانس والخروج بصيغة موحدة, ثم وضع الكونفرانس القرارات و الخطط التي سيعمل عليها مجلس المرأة الشابة خلال العام القادم، ومنها” الوقوف ضد تهديدات الاحتلال التركي  ومساندة مقاومة ليلى كوفن وتنظيم عمل المرأة الشابة في الأمور الاجتماعية والعسكرية, تكريم الشهيدات اللواتي استشهدن من أجل الحرية  والعمل على تنظيم محاضرات تدريبية للمرأة الشابة, تفعيل لجنة تدريبية ضمن مجلس المرأة الشابة “. 

واختتم الكونفرانس الأول لمجلس المرأة الشابة في ريف دير الزور بذكر كل ما تمت المصادقة عليه خلال الكونفرانس، وانتخاب مجلس لاتحاد المرأة الشابة مؤلف من 25 عضوة.

0 Comments

Leave a Reply

5 × خمسة =

XHTML: You can use these tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>