اللجنة الأجتماعية

لجنة الأطفال شلير التابعة للجنة الاجتماعية تُطلق حملتها لمناهضة العنف ضد الأطفال

 أطلقت لجنة الأطفال شلير يوم امس الاربعاء 20 تشرين الأول ، حملة لمناهضة العنف ضد الطّفولة تحت شعار (أطفالنا أمل المستقبل)، وذلك عبر بيان في مدينة قامشلو و من المقرر أن تستمر الحملة أربع أيام متتالية من تاريخ بدئها  وستتضمن نفس الفعاليات في كل مكان ستتواجد فيه.

جاء في نص البيان :

“الطفل هو ذلك الحلم الجميل والأمل المُنتظر، وهو المستقبل وعليه يقف مستقبل الأمة لنتعلم الطّهارة والنقاء من ضحك الطَّفل ومن قلبه النّقي، ففيه العفوية والجمال”.
وأشار البيان إلى أنَّ لكل طفل الحق في حياة جيدة، ويقع على عاتق أي دّولة توفير جميع الوسائل لعيشه حياة طبيعيّة، وللمحافظة على حياته منذ يوم ولادته حتى بلوغه سن الرّشد وحماية الطفل من أي مسببات الوفاة وتأمين الحياة الكريمة ورعاية خاصة بالتعليم.
وبين سبب توقيت إطلاق الحملة “أطلقنا نحن في لجنة شلير للأطفال وتحت شعار (أطفالنا أمل المستقبل)، الحملة مع اقتراب اليوم العالمي للطفل في 20 نوفمبر، الذي قام بإنشائه الاتحاد النّسائي الدّيمقراطي، الذي يهدف لرعاية الطفل والحفاظ على حقوقه في جميع أنحاء العالم”.
وأضاف “حتى هذا اليوم لا زال أطفالنا يتعرضون لجميع أشكال العنف والهجمات واستغلالهم ضمن ظروف الحرب من قبل الجماعات المُتطرفة والتّهديدات المستمرة التي لا تزال المنطقة تتعرض لها من قبل الاحتلال التركي، ولأجل حماية أطفالنا من أي هجمات محتملة وتأمين حياة عادلة لهم نطالب الجّهات المسؤولة في العالم عن حقوق الإنسان وحماية حقوق الطّفل والمنظمات التي تدافع عن حماية حقوق الطّفل أن يقوموا بواجبهم في مناطقنا”.
وأكد البيان أن ذلك لحماية الأطفال من العنف والتّطرف والوقوف معاً يداً بيد لتحقيق مستقبل خالي من العنف.
ومن ثم عرض  مسرحية للاطفال لبضع دقائق  بعنوان “لا للعنف ضد الطّفل” .
زر الذهاب إلى الأعلى