المكتبةنشاطات

“بنضال و مقاومة الشعوب الثورية سندحر مؤامرة 15 شباط”

تحت شعار “بنضال و مقاومة الشعوب الثورية سندحر مؤامرة 15 شباط”، تظاهر اليوم الثلاثاء، 15/2/2022، الآلاف من أهالي مقاطعة قامشلو للتنديد بالمؤامرة الدوليّة التي طالت قائد الشعوب الديمقراطيّة، القائد عبد الله أوجلان.

حيث خرج اليوم الألاف من أهالي مقاطعة قامشلو، في تظاهرة منددة بالمؤامرة الدوليّة و اليوم المشؤوم. حاملين أعلام  و صور القائد، و لافتات كتبت عليها بكلتا اللغتين الكردية و العربية ” بنضال ومقاومة الشعوب الثوريّة سندحر مؤامرة 15 شباط”، ” نحن بالمؤامرة سوف نكسر المؤامرات الإمبرياليّة”، ” تسقط الخيانة”. و مرددين الشعارات التي تحيي مقاومة القائد آبو، و تستنكر المؤامرة الدولية على القائد عبدالله أوجلان. و شارك في هذه المظاهرة أعضاء وعضوات الإدارة الذاتية، ممثلين و ممثلات عن حركة المجتمع الديمقطراطي، و حزب الاتحاد الديمقراطي، مؤتمر ستار، اتحاد المرأة الشابة، والشبيبة الثورية، مجلس عوائل الشهداء، و مكونات المنطقة ( كرد، عرب، سريان، آشور).

     

بدأت المظاهرة من دوار أوصمان صبري، صوب مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، في حي السياحي في مدينة قامشلو، و بعد وصول المتظاهرين و المتظاهرات الذين كانوا يرددون شعارات و هتافات، ” لا حياة بدون القائد”، فلتسقط المؤامرة”، ” المقاومة حياة”، أمام مبنى مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، توقف المشاركون و المشاركات في المظاهرة دقيقة صمت إجلالاً و إكراماً على أرواح الشهداء، تلاها إلقاء كلمتين يدينان من خلالها المؤامرة الدولية التي طالت القائد عبد الله أوجلان. حيث ألفيت كلمة من قبل الإدارية في حزب الاتحاد الديمقراطي، دلال حسين، حيث أكدت دلال في بداية حديثها” أنّ  المؤامرة الدولية على القائد آبو فشلت من خلال مقاومة الشعوب، و مقاومة إمرالي، وقالت:” القائد أوجلان هو من أكثر  الشخصيات الحرة في العالم من خلال فكره و فلسفته”. كما و نوهت” أنّ الدول المهيمنة تهدف إلى إخماد روح وفكر القائد من خلال هذه المؤامرة”،و قالت: “يسعون من خلال سياستهم إلى إبقاء الأزمات و استمرارها، و لا يريدون أن تكون هناك أية صلة وصل بين القائد آبو و شعبه، لأنهم يعلمون أنّ هذا الفكر و الفلسفة تنهي سياستهم الاستبدادية”.

و انتهت المظاهرة بترديد الشعارات التي تدين المؤامرة الدولية على القائد آبو.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى