المكتبةنشاطات

تظاهر اليوم الآلاف من أهالي مقاطعة قامشلو لاستنكار خيانة PDK

تظاهر اليوم الإثنين، الآلاف من أهالي إقليم الجزيرة، منددين بسياسة حزب الديمقراطي الكردستاني، و تسليم جثامين شهداء خليفان لذويهم، و ذلك في إطار استمرار فعاليات خيمة الاعتصام التي نصبت في معبر سيمالكا، و التي دامت 111.

خرج اليوم الإثنين الآلاف من أهالي إقليم الجزيرة، في مظاهرة حاشدة منددين بسياسة حزب الديمقراطي الكردستاني و جرائم الاحتلال التركي، اليوم، و في ناحية تربيسبية تجمّع الآلاف من أهالي مقاطعة قامشلو، للمشاركة في المظاهرة التي نظمت من قبل اللجنة التحضيريّة لمجلس عوائل الشهداء، و التي هي استمرار لفعاليات المطالبة بجثامين شهداء خليفان.

المتظاهرون و المتظاهرات الذين وصلوا من كافة مدن، نواحي، بلدات، و قرى مقاطعة قامشلو، تجمّعوا أمام مركز مؤتمر ستار في ناحية تربيسبيّة، و حمل المشاركون في المظاهرة صور شهداء كمين خليفان، و صور القائد آبو، و لافتات كتبت عليها ” بروح الوحدة الوطنية نقف صفاً واحداً بوجه خيانة حزب الديمقراطي الكردستاني”, كما حملوا أعلام مجلس عوائل الشهداء.

و انطلقت المظاهرة من أمام مركز مؤتمر ستار و جابت الشارع الرئيسي في ناحية تربيسبي، مع ترديد المتظاهرين و أمهات الشهداء الشعارات المنددة بممارسات و أفعال حزب الديمقراطي الكردستاني. حتى وصل المتظاهرون أمام المدخل الغربي لمدينة تربيسبي قوس الناحية.

و عند القوس وقف المشاركون و المشاركات في المظاهرة دقيقة صمت إجلالاً و إكراماً على أرواح الشهداء، و تلاها قراءة البيان، حيث ألقي البيان من قبل عضو مجلس عوائل الشهداء، باللغة العربيّة أحمد عباوي.

و جاء في نص البيان:

شعبنا الأبي عوائل الشهداء

الوطنيون الشرفاء وشعبنا المقاوم :

نعيش مرحلة تاريخية مهمة ومصيرية هي مرحلة التحولات التاريخية بالنسبة لشعبنا وجميع شعوب المنطقة.

اّن الاوان لنحصد ثمار مقاومة شعبنا في بناء وطن للجميع علينا كشعوب شمال وشرق سوريا ان نتكاتف ونقوي وحدتنا الداخلية لنستطيع مواجهة التحديات ومنها كسر الحصار الظلام على القائد .

ها قد مرت ثلاثة وعشرون عاما على القرار الدولي الظالم لإبادة الكرد وحقهم في الحياة في شخص القائد apoالذي وهب حياته في خدمة قضية شعبه وشعوب المنطقة واصبح امل الملايين في سطوع شمس الحرية .

ومن اجل كسر إرادة شعبنا والقضاء على لغته وثقافته ومحمو وجوده, وتواطئ المجتمع الدولي من اجل مصالحه مع رغبة الدولة التركية الفاشية بالقاء القبض على إرادة الشعب الكردي .

وما زالت المؤامرة مستمرة حتى هذه اللحظة بكافة الاساليب واقذرها وبإرادة الشعب المناضل ووقوفه خلف قيادة القائد apo استطاع افشال المؤامرة من عدة نواحي من خلال تنظيم الشعب ورفع وتيرة النضال في كافة الميادين ولن يهدأ لنا بال حتى يتحرر القائد جسديا كما ندين ونستنكر وقوف سلطات باشور والعائلة العميلة للدولة التركية ومساندتها على كافة الصعد مع الدولة التركية وتحويل ساحة باشور الى ملعب لأجهزة الاستخبارات التركية  .

نناشد شعبنا في جنوب كردستان بكافة اطيافه للوقوف مع ثورة الحرية وفضح ممارسات الحزب الديمقراطي وتواطئه مع اردوغان واننا في روج افا كعوائل الشهداء وكافة الوطنيين سنظل نحمي مقدسات ثورتنا وندافع بكل مااتينا من قوة ضد كافة هجمات الدولة التركية ومرتزقتها اينما وجدت حتى تحقيق الامن والاستقرار لكل شعوب المنطقة وتحرير القائد من  براثن الاحتلال الفاشي الغاشم .

وإننا كعوائل الشهداء نناشد المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان للخروج عن صمتهم حيال مؤامرة العصر ضد قائد الانسانية .

وسنظل في الساحات نرفع من وتيرة نضالنا حتى يتحقق حرية القائد وكسر شوكة الخيانة عن بكرة ابيها .ط

عاشت وحدة الشعوب

الموت للفاشية

الموت للخيانة

مجلس عوائل الشهداءفي اقليم الجزيرة

28/2/2022

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى