المكتبةلجنة الدبلوماسية

“الاجتماع التشاوري للنساء الكرديات في روجافا” لإلقاء الضوء على جرائم الاحتلال التركي في المناطق المحتلة

تعمل لجنة العلاقات و الاتفاقيات الديمقراطية لمؤتمرستار التحضير من أجل عقد اجتماع تشاوري للنساء الكرديات في روجافا، و ذلك في مقاطعة قاملشو، بغية تسليط الضوء على الاحتلال و الجرائم التي يقوم بها المحتل، في المناطق التي يحتلها.

حيث تستعد لجنة العلاقات و الاتفاقيات الديمقراطية لمؤتمرستار  لعقد اجتماع تشاوري  تحت عنوان : الاحتماع التشاوري للنساء الكرديات في غرب كردستان”،، بغية تسليط الضوء على الاحتلال، الانتهاكات المرتكبة في المناطق المحتلة.

و من المقرر، عقد هذا الاجتماع بتاريخ 15/5/2022، في صالة زانا في مقاطعة قامشلو، من أجل إبراز الموقف الموحد للنساء الكرديات ضد الاحتلال، سيتم تسليط الضوء على واقع الاحتلال و التطورات  السياسية المشتركة، المخاطر الموجودة  المقاومة، دور و واجب النساء الكرديات. ويستند الاجتماع التشاوري إلى محورين أساسين الوضع السياسي في المنطقة، و موقف المرأة من الاحتلال. بالإضافة إلى التوصيات التي ستخرج عن الاجتماع التشاوري.

و لمعرفة المزيد حول هذا الاجتماع التشاوري تحدثت  روكن أحمد عضوة لجنة العلاقات و الاتفاقيات الدبلوماسية لمؤتمر ستار، لموقعنا.

استهلت روكن حديثها بالقول: إن المرحلة الحالية التي نمر بها هي مرحلة تاريخية حساسة جداً وهذه المرحلة  التي نمر بها هي على جميع أنحاء كردستان و هناك مخطط احتلالي كبير، و هذه المخططات و الحروب التي يشنها العدو هي من أجل كردستان من كل المناطق بدون أي استثناء، و نحن كنساء في مؤتمر ستار رأينا أنه من الضروري القيام بعقد اجتماع تشاوري، هذا الاجتماع الذي سنعقده سيكون بانضمام تجمع النساء في غرب كردستان، و من خلال هذا الاجتماع التشاوري نقوم بإبداء الآراء حول موضوع الاحتلال، ما هو الاحتلال، والنقاش حول المواضيع السياسية، ماهي  التطورات السياسية على المستوى العالمي، و المحلي، و على مستوى كردستان خاصة،  ستكون هذه النقاشات موسعة و هامة، كما سنقف على دور و أهمية المرأة الكردية في غرب كردستان خلال الصراعات والحروب”.

أضافت روكن، هذا الاجتماع التشاوري التي سينعقد سيكون على مستوى غرب كردستان، و العالم،  حيث تنضم خمسين ممثلة عن الحركات السياسية، الفنانات، و المثقفات، لكي نوضح للعالم كله رسالتنا كنساء، و نقوم دورنا الأساسي و المهم كنساء في المواضيع و المسائل السياسية، كما هو معروف إننا اليوم نسير في مرحلة تاريخية مهمة جداً، كل هذه الإنجازات التي ننجزها، أي مكان كان سواءٌ في شمال شرق سوريا، روجافا، شنكال، يجب علينا حماية هذه المنجزات التي أنجزناها بكل مقاومة و صمود.و على هذا الأساس، و عن طريق تطبيق الأونلاين، ستنضم الأحزاب السياسية، ممثلات عن الأحزاب السياسية، و في غرب كردستان ستنضم كافة الأحزاب السياسية، التنظيمات النسائية، و مكاتب المرأة”.

بيّنت روكن أنه و من خلال هذا الاجتماع التشاوري الذي سينعقد، سيتم النقاش و بشكل موّسع حول المواضيع السياسية، من ناحية التحليل السياسي، وضع المرأة، و المناطق المحتلة، و أهمية دور المرأة من خلال حماية المناطق المحتلة، و لكي نقوم بطرح  برنامج عمل للقيام بدورنا السياسي و يكون لكي يكون لهذا العمل دور مؤثر على كل المناطق”.

و في ختام حديثها أوضحت روكن أحمد عضوة لجنة العلاقات والاتفاقيات الديمقراطية لمؤتمر ستار، ضرورة التفات النساء إلى الوضع الحالي حيث قالت: و يجب علنيا كنساء و في هذه المرحلة الحساسة و التغيرات الديمغرافية التي تمر بها المنطقة، العمل على ألية  و كيفية صد كل أساليب الإبادة، و الاحتلال، من خلال المواقف التي نبديها، و نحن ككرد  هذه المنجزات التي أنجزناها  يجب أيضاً أن نحميها، فإن لم نحميها لن نتمكن من الحصول عليها خلال قرنٍ أخر، لذلك نحن كنساء أصبحنا الرياديات في هذه المواضيع،  كما أعطينا أهمية لهذه القضية، بإمكاننا أن نؤسس طريق الاتحاد الوطني و نفسح له المجال”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى