المكتبةبيانات و نشاطات

شبيبة تل تمر تدعو الفئة الشابة للوقوف في وجه سياسات الاحتلال

أستنكر العشرات من شبيبة ناحية تل تمر الهجمات المستمرة للاحتلال التركي، منددين من خلالها بالعزلة المفروضة على القائد ، وداعين الفئة الشابة في عموم كردستان للنفير العام والانضمام لحملة التضامن في وجه الاحتلال.

نظمت حركة الشبيبة الثورية السورية في ناحية تل تمر تظاهرة راجلة في مركز الناحية، ليستنكروا من خلالها الهجمات المستمرة التي يشنها الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا ، بالإضافة لتنديدهم بالعزلة المفروضة على القائد اآوجلان.

وبدأت التظاهرة الراجلة من أمام مركز الشبيبة الثورية في مركز الناحية، وسط رفع العشرات لأعلام الشبيبة  وصور القائد وجابت  التظاهرة الراجلة الشوارع الرئيسية للمدينة، وسط ترديد الشعارات التي تدعو للمقاومة وحرية القائد “آوجلان”، وفور وصولهم إلى دوار الكهرباء تحولت لتجمع جماهيري ليلقي من خلالها الإداري في حركة الشبيبة الثورية في تل تمر عبدالقادر هاشم بياناً للرأي العام وجاء في البيان مايلي

بيان إلى الرأي العام :

باسم حركة الشبيبة الثورية في تل تمر واستمرارية الدولة التركية في عزلة القائد وهمجيتها وفاشيتها بحق الشعب الكردي في باكور كردستان وروج آفا وشمال وشرق سوريا، من أعمال بربرية طورانية، واستخدامها أساليب القمع والتنكيل، واستخدام أحدث الأسلحة الفتاكة بحق شعبنا الذين هم أصحاب القضية وأصحاب الحق والمشروع والذين يعملون للعيش المشرك.

وأضاف البيان” ما تقوم به دولة الاحتلال التركي من خلال عدائها لشمال وشرق سوريا ودعمها للتنظيمات الإرهابية، وفرضهم للعزلة على القائد آوجلان ومع موكليه اللقاء به ليس سوى محاولةً لثني الشعب الكردي وتجريده من الوسط الخارجي”.

وأختتم البيان ليؤكد” نحن شبيبة تل تمر ندين ونستنكر هذه الأعمال الاجرامية بحق القائد آوجلان والشعب الكردي، وسنصعد من نضالنا لكسر التجريد الذي فرض على القائد وتحقيق حريته، كما ندعو جميع الفئة الشابة في عموم كردستان إلى حملة التضامن ولاستنكار الأعمال التي تقوم بها دولة الاحتلال التركي.

وانتهت التظاهرة بترديد الشعارات التي تدعو للمقاومة وحرية القائد آوجلان.

زر الذهاب إلى الأعلى