المكتبةبيانات و نشاطات

منظمة سارة اعتبرت أن ممارسات دولة الاحتلال التركي تهدف إلى محو تاريخ شعوب المنطقة

منظمة سارة اعتبرت أن ممارسات الاحتلال التركي على شعوب المنطقة تهدف إلى محو تاريخ شعوب المنطقة، إبادة الشعوب، كسر إرادتها، و بخاصة المرأة التي دافعت عن المنطقة و سطرت الملاحم ضد التنظيم الإرهابي داعش ، لأنه يخشى من هذه المقاومة البطولية التي أبدتها المرأة ضد هذه التنظيمات مطالبة الجهات المعنية بمحاسبة مرتكبي هذه الجرائم.

أدلت منظمة سارة اليوم الأحد 31/7/2022، بياناً إلى الرأي العام، و ذلك أمام مركز المنظمة في مدينة قامشلو، شارك في البيان العشرات من عضوات اللجنة الاجتماعية لمؤتمر ستار، منظمة نودم، جميعة شاويشكا و عضوات منظمة سارة، قرئ البيان من قبل إدارية المنظمة آرزو تمو.

جاء في بيان منظمة سارة الذي أدلي اليوم”  تتعرض مناطق شمال وشرق سوريا لاعتداءات وهجمات ممنهجة من قبل دولة الاحتلال التركي بهدف إبادة شعوبها ومحو تاريخها مع استهداف الشعب في المنطقة وكسر إرادة الشعوب التي آمنت بالمشروع الديمقراطي والتعايش السلمي وأخوة الشعوب”.

في سياق  ما تقوم به الدولة التركية في مناطق شمال و شرق سوريا من ارتكاب مجازر و استهداف المدنيين تابع البيان” تقوم الدولة  باستهداف النساء اللواتي سطرن أروع وأعظم الملاحم ضد القوى الظلامية بجميع مسمياتها أي تنظيم داعش الإرهابي والتي تدعمها الدولة التركية.

وتقوم تلك الدولة أي تركيا باستهداف وحدات حماية المرأة (ypj) وقوى الأمن الداخلي (الأسايش) اللواتي شاركن في معارك ضد الإرهاب وحققن الاستقرار والأمن لشعوب المنطقة”.

مع استمرار الطيران المسير ضمن مناطق شمال و شرق سوريا اعتبر البيان أن ما تقترفه دولة الاحتلال التركي هو فعل إجرامي بحق الإنسانية”.

طالب بيان منظمة سارة المجتمع الدولي ومنظمات المجتمع المدني بالتحقيق في هذه الجرائم المرتكبة ومعاقبة مرتكبيها ومحاسبة دولة تركيا على جرائمها في شمال وشرق سوريا”.

ليختتم البيان بمطالبة الجهات المعنية والتحالف الدولي بكف الهجمات الإجرامية من قبل تركيا عن مناطق شمال و شرق سوريا والتحقيق في الجرائم المرتكبة من قبلها”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى