المكتبةنشاطات

وقفة احتجاجية لأهالي قامشلو أمام مطار قامشلو

خرج اليوم المئات من أهالي مدينة قامشلو في وقفة احتجاجية، للإدانة بهجمات الاحتلال التركي المتكررة على مناطق شمال و شرق سوريا، استهداف الأطفال و لاستنكار الاستهداف الأخير الذي وقع بتاريخ 6/8/2022 في المدينة الصناعية في قامشلو.

نظّم اليوم الأحد 8/8/2022، أهالي مدينة قامشلو وقفة احتجاجية لإدانة الهجمات التركية المستمرة على مناطق شمال و شرق سوريا، من خلال المدافع و الطائرات المسيّرة المحملة بالأسلحة.

شارك في المسيرة أهالي مدينة قامشلو، عضوات مؤتمر ستار، أعضاء الإدارة الذاتية الديمقراطية، حزب الاتحاد الديمقراطي، لجنة الأطفال، حاملين أعلام مؤسسات الإدارة الذاتية الديمقراطية، حزب الاتحاد الديمقراطي، صور الأطفال الذين تم استهدافهم من قبل دولة الاحتلال التركي في مدينة تل رفعت، صور القائد و الشهداء. يافطات كتب عليها باللغتين العربية و الكردية “ندعو روسيا و أميركا لإغلاق سماء روجافا في وجه الطائرات التركية”، “أنتم شركاء في هذه الإبادة”.

بدأت الوقفة الاحتجاجية أمام دوار باسل، متوجهين صوب مطار قامشلو، للوقوف هناك. مرددين الشعارات التي تحيي مقاومة المنطقة، و تدين الاحتلال التركي و عملائه منها ” لا لاحتلال التركي، تسقط الفاشية التركية، أردوغان قاتل الأطفال و الإنسانية”، بعد وصول الأهالي أمام مطار قامشلو، توقفوا دقيقة صمت إجلالاً و إكباراً على أرواح الشهداء، و بعد ذلك ألقيت كلمة من قبل معصوم حسن، الرئاسة المشتركة لمجلس عوائل الشهداء، قامشلو خلال كلمته أكد “على مواصلة المقاومة و الصمود وأن كل هذه الهجمات المتكررة على المنطقة ما هي إلّا لإراقة دماء الشعوب في المنطقة، حيث بيّن أنّه و مع خروج المئات من الأهالي في هذه الظروف تأتي من اللحمة الوطنية و التمسك بالأرض و الوطن”.

كما وأنه زار وفدٌ مشترك  مؤلف من كل من مسعود سجو الرئاسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي قامشلو. مجدل بطّال باسم الحزب اليساري الكردي، راغب الأحمد، باسم المكون العربي، منيجة حيدر إدارية مؤتمر ستار قامشلو، هيفي سيد، الرئاسة المشتركة لمجلس عوائل الشهداء قامشلو. حيث ألتقوا مع القائد الروسي أرك. تباحث الطرفان الهجمات الدائمة من قبل دولة الاحتلال التركي على مناطق شمال و شرق سوريا، استهداف المدنيين في المنطقة دون التفريق بين صغير و كبير. و التأكيد على إغلاق المجال الجوي أمام الدولة التركية.

و الجدير بالذكر أنّ دولة الاحتلال التركي استهدفت بتاريخ 5/8/2022، ناحية تل رفعت في مقاطعة الشهباء و أصيب 9 أشخاص من بينهم 6 أطفال، و في تاريخ 6/8/2022، استهدفت سيارة في المدينة الصناعية، في قامشلو من قبل طائرة مسيرة محملة بالأسلحة مما أدى لاستشهاد أربعة أشخاص من بينهم طفلان.

زر الذهاب إلى الأعلى