المكتبةبيانات و نشاطات

أكدتْ لجنة المرأة في مجلس عوائل الشهداء.. أنّ جدائل المرأة الكردية ستصبح مشنقة قتلة النساء

نددت لجنة المرأة في مجلس عوائل الشهداء، في ناحية عامودا، بالجريمة الشنيعة التي ارتكبت من قبل سلطات الدولة الإيرانية بحق الشابة الكردية، مهسا أميني. مؤكداً "أن جدائل المرأة الكردية ستصبح مشنقة للقتلة وكل من يقوم بممارسة العنف ضد المرأة".

ألقت اليوم الخميس، 22/9/2022، لجنة المرأة، في مجلس عوائل الشهداء، في ناحية عامودا التابعة لمقاطعة قاملشلو، بياناً إلى الرأي العام أدانت من خلاله ممارسات سلطات الدولة الإيرانية بحق الشابة الكردية، مهسا أميني (جينا) التي فقدت حياتها إثر تعذيبها من قبل السلطات.

حيث اجتمع العشرات من عضوات لجنة المرأة لمجلس عوائل الشهداء، عضوات مؤتمر ستار، ومجلس الناحية، للمشاركة في البيان، الذي ألقي في ناحية عامودا.

أوضح البيان الذي قرئ من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء بناحية عامودا، هناء خالد، “عبر التاريخ كان للمرأة دور أساسي وقيادي في بناء الحضارات، ولعبت دوراً ريادياً في بناء المجتمع من جميع النواحي، منها الاجتماعية، والسياسية، والعسكرية، والاقتصادية، والتاريخ يشهد على ذلك”.
وأضاف: “كخط تاريخي حافل بالإنجازات قدمتها المرأة، للإنسانية جمعاء، من إنانة إلى ليلى قاسم، ومن زيلان إلى بيرتان، ومن آرين إلى جينا أميني، لكن دائماً المرأة كانت تواجه صعوبات عديدة من عدم تقبل المجتمع لها، ومورست عليها العنف الاجتماعي، والنفسي والجسدي عبر العصور، ولا ننسى الذهنية الذكورية التي تعود إلى ما قبل 5000عام، فالعنف الذي يمارس اليوم بحق المرأة يعود إلى هذه الذهنية التعصبية والقديمة المتحجرة”.
مؤكداً “أن جدائل المرأة الكردية ستصبح مشنقة للقتلة وكل من يقوم بممارسة العنف ضد المرأة، ونحن كنساء ناحية عامودا بجميع مكوناتها نؤكد بإننا سنناضل ضد جميع أشكال العنف حتى تحقيق حرية المرأة”.

زر الذهاب إلى الأعلى